فن

تفاصيل جديدة حول علاقة زينة مكي بخطيبها الملحّن: كانت قصة حب من طرف واحد!

كشفت الممثلة زينة مكي عن تفاصيل جديدة حول بداية قصة حبها وذلك بعد أيام من قيام خطيبها نبيل خوري بتقديم الخاتم داخل “الجيم” بشكل مفاجئ أثناء ممارستها التمارين الرياضية، فوافقت فورًا على الارتباط.

View this post on Instagram

رغم كل شي عم يمرق فيه بلدنا و نحنا.. و رغم كل الزعل يللي بقلبي و بقلبو .. نبيل هو السبب يللي عم بيخلّيني اوقف على اجريي كل يوم. بنُص زعلي و بنُص تعصيبي …..و بنُص تمريني اليوم، بيقللي : بدِّك تصيري مرتي ؟ انا يللي بحياتي ما تخيّلت أعمل هيك خطوة .. الا بس فات هّو عحياتي.. ايه .. أكيد ايه. ❤️ و عفكرة.. انتَ يللي خلّيتني اسمع الموسيقى أحلى 😊 In the middle of the darkness and everything the world, our country and us are passing through, this man is the light of my life. Yes, I am the same girl who never wanted to get married. Until @nabilelkhoury walked into my life and I immediately fell head over heels for him. He made me his wife-to-be. ❤️ I said yes to my best friend, my soulmate, my life partner and my husband-to-be. Yes. Forever yes. Despite everything, Yes. I love you.

A post shared by Zeina Makki زينة مكّي (@zeinahmakki) on

وقالت مكي، إن بداية تعارفهما كانت عن طريق أغنية “قلبي يا قلبي” التي كتبها ولحنها حبيبها الشاعر والمؤلف الموسيقي نبيل خوري للنجمة نانسي عجرم.

وتابعت في تصريحات تلفزيونية: “تعرفنا عن طريقة أغنية نانسي عجرم قلبي يا قلبي.. وكانت قصة حب من طرف واحد.. من طرفه هو.. والآن هي قصة حب من طرفين”.
المصدر: فوشيا

مقالات ذات صلة

إغلاق