فن

الأمير هاري قد يترك ميغان ويعود لبريطانيا لهذا السبب

من المعروف أن الأمير هاري، حفيد الملكة إليزابيث الثانية، قرر اعتزال الحياة الملكية والاستقرار مع زوجته الممثلة ميغان ماركل في الولايات المتحدة أوائل العام الجاري، إلا أن هناك تكهنات بأنه قد يترك ميغان ويعود إلى بريطانيا.

وكشفت الكاتبة البريطانية المختصة بشؤون العائلة الملكية، انجيلا ليفين، أن هناك احتمالا أن يعود الأمير هاري إلى العائلة الملكية، إلا أنه من المستبعد أن تعود ميغان معه على أساس أنها عانت كثيرا خلال الفترة التي عاشتها في القصر الملكي ببريطانيا.

وقالت الكاتبة لتلفزيون “بي بي سي” البريطاني:”أنا متفائلة كثيرا بأن الأمير هاري يمكن أن يعود من الولايات المتحدة للعيش في بريطانيا على الرغم من أنه لا يتمتع بعلاقة قوية مع شقيقه الأمير وليام والتي كانت أحد الأسباب التي دفعته لمغادرة بريطانيا”.
بعد “التصدّع”… ماذا فعلت العائلة الملكية في عيد ميلاد ميغان؟
وثائق: ميغان ماركل شعرت أن الأسرة المالكة لم توفر لها الحماية أثناء حملها!

ولفتت ليفين إلى أن هناك سببا آخر يمكن أن يدفع الأمير هاري للعودة إلى بريطانيا وهو انتهاء تأشيرة إقامته في الولايات المتحدة كمواطن بريطاني وليس أمريكيا.

ووفقا لصحيفة “ديلي اكسبرس”، فان الكاتب المختص بشؤون العائلة الملكية البريطانية، اوميدج سكوبي، قال الأسبوع الماضي، إن الأمير هاري وميغان قد يعودان إلى بريطانيا قريبا للقيام بأعمال خيرية وأن هناك احتمالا بأن ميغان طلبت منه قول ذلك.

بدورها، قالت ليفين:”لا اعتقد أن ميغان ستعود إلى بريطانيا لأنها لا ترغب بذلك بشدة بعد أن عانت كثيرا خلال فترة عيشها مع العائلة الملكية”.

وأضافت: “بالنسبة للأمير هاري أنا أعتقد أنه سيعود إن لم يكن من أجل العائلة الملكية فمن أجل المشاكل المتعلقة بتأشيرة إقامته في الولايات المتحدة؛ لأنه بحاجة لتأشيرة وليس بإمكانه البقاء هناك لفترة غير محددة… أنا أعلم أن هناك الكثير من القضايا المتعلقة بالحصول على الجنسية الأمريكية بما فيها الضرائب، لكني أعتقد بأنه سيفضل العودة”.

المصدر: فوشيا

مقالات ذات صلة

إغلاق